يغضب أردا جولر بسبب ما حدث في مباراة ريال مدريد و ألميريا


 ضربت التركي أردا جولر ، لاعب فريق ريال مدريد  الشاب ، حالة من الغضب ، بسبب ما حدث خلال مباراة الريال الماضية ضد ألميريا ، مساء الأحد .

وحقق ريال مدريد فوزا مثيرا على حساب ضيوف ملعب سانتياجو بيرنابيو ، في الجولة الحادية والعشرين من الدوري الإسباني ، بعدما قلب تأخره بهدفين إلى فوز بثلاثية .

وكان جولر يمني النفس أن يحصل على فرصة المشاركة مع ريال مدريد في المباراة ، وغضب بشدة بعدما تلقى تعليمات من مدربه الإيطالي كارلو أنشيلوتي ، بالعودة من جديد إلى مقاعد البدلاء .

كارلو أنشيلوتي كان يخطط للدفع بأردا جولر كبديل وحصوله على نصف ساعة تقريبا في اللقاء ، لكن المدرب كان رأي مختلف بسبب سيناريو اللقاء ، الذي لم يبح بكامل أسراره إلا قرب صافرة النهاية .

وذكرت شبكة ديفنسا سنترال الإسبانية الموالية لريال مدريد أنه على الرغم من غضب جولر ، إلا أنه كان سعيدا بنجاح فريقه في قلب النتيجة وتحقيق الريمونتادا بفوز مجنون ، على أمل أن يحصل على فرصة في المباريات المقبلة .